الإيمان اليقظ والمؤمن الواعي يحمل درجة متفوّقة جدا من العبقرية.

الإيمان بالنسبة لي يعني انعدام القلق.

الإيمان هو ما يفرق الناس، والشك هو ما يوحدهم.

الإيمان هو أن نسمح لأنفسنا بأن نخضع لسيطرة الأشياء التي لا نراها.

الإيمان أقوى علي الصمود من العلم، والمحبة أقدر علي الاستمرار من التقدير، والبغض أطول نفساً من النفور.

الإيمان ثقة وصبر واطمئنان.

الإيمان عريان ولباسه التقوى وزينته الحياء.

الإيمان المطلق يفسد إفسادا مؤكدا مثله مثل القوة المطلقة.

الإيمان واحة مخضّرة الجوانب في صحراء القلب لا تبلغ لها قوافل الفكر.

الإيمان: تصديق بلا دليل لما قاله شخص بلا علم عن أشياء لا مثيل لها.

الايمان و الحب والفرح و الصلاة هى الجسور المؤدية إلى الله.

الإيمان نصفان: نصف صبر ونصف شكر.

الإيمان والعمل الصالح هما سر حياتك الطيبة ، فاحرص عليهما .

الإيمان أن تؤثر الصدق حين يضرك على الكذب حين ينفعك.

الإيمان بالموهبة هو النجاح والتمسك به هو التفوق.

الإيمان هو أن تأخذ الخطوة الأولى حتى ولو لم تستطع رؤية الدرج كله.

الإيمان معرفة بالقلب وإفراز باللسان وعمل بالأركان.

الإيمان بديهة عاطفية.

الإيمان و العمل أخوان توأمان و رفيقان لا يفترقان لا يقبل الله أحدهما إلا بصاحبه.

الإيمان و العلم إخوان توأمان و رفيقان لا يفترقان.

الإيمان و الحياء مقرونان في قرن و لا يفترقان.

الإيمان و الإخلاص و اليقين و الورع الصبر و الرضا بما يأتي به القدر.

الإيمان معرفة بالقلب، وإقرارٌ باللّسان، وعمل بالأركان.

الإيمان قول باللسان و عمل بالأركان.

الإيمان صبر في البلاء و شكر في الرخاء.

الإيمان شهاب لا يخبو.

الإيمان شفيع منجح.

الإيمان شجرة أصلها اليقين و فرعها التقى و نورها الحياء و ثمرها السخاء.

الإيمان بريء من النفاق.

الإيمان بريء من الحسد.

الإيمان أمان.

الإيمان أفضل الأمانتين.

الإيمان أعلى غاية.

الإيمان إخلاص العمل.

أنا متأكدة أن كل شيء يحدث لسبب ما، حتى ولو كانت الحكمة لمعرفته تنقصنا.

في المعتقل يكون عزاء المرء الوحيد هو إخلاصه لما يؤمن به حتى وإن لم يكن أحد غيره يعلم بذلك.

إن المرء قد يصل في لحظة معينة إلى الإيمان بأن مصدر الظلم لم يعد في الخارج بل في داخله هو نفسه.

ليس بمؤمن من لا يعيش وفقا لإيمانه.

كما أنه لا يمكن إجبار أحد على الإيمان، فلا يمكن أيضا إجبار أحد على عدم الإيمان.

إذن فأنتَ في الصورة العالَم الأصغر، وأنتَ في المعنى العالَم الأكبر.

العجْز هُو أجمَل إشارةٍ ربَّانية مِن الله للإنْسان بأَنَّ وقتَ الدُّعاء قَد حَان.

الإيمان الوحيد الحاضر في قلبي هو إيماني بالعلم والمنهج العلمي.

في التنفس نعمتان، نعمة الزفير و نعمة الشهيق، هذا يضيق وذاك يبعث الحيوية، وبهذي البداعة مزجت الحياة، فاشكر الله إن حلت بك النكبة، واشكره إن فرج عنك الكربة.

طوبى لك أيها المخلوق السعيد! لقد استطعت أن تعزو شقاءك إلى أسبابٍ دنيوّيةٍ بشريةٍ، وجهلت أن في قلبك المضطرم ومخك المضطرب علّة شقائك ومصدر دائك، وأن ملوك الأرض جميعًا لا يملكون لك شفاءً ولا يدفعون عنك بلاءً.

بقيت مؤمن القلب بهذه الحقيقة، وهي أن نعامل أطفالنا معاملة الله لنا، فإنّا لا نكون أسعد نفسًا ولا أرغد عيشًا إلا إذا تُركنا نهيم في أودية الأحلام الواسعة، ونعيش في سكرة الأوهام الخادعة.

اللهم يا من ترى عبراتي المسفوحة! أكان حقًا عليك أن تجعل للإنسان -وقد خلقته بائسًا ضعيفًا- إخوةً يحرمونه العزاء في محنته وخصاصته بسلبهم إياه ذرة الإيمان بك والأمل فيك؟

الإيمان بالتقدم لا يعني الإيمان بأن أي تقدم قد حدث.

أجدر الناس برحمة الله أقومهم بالطاعة.

أجدر الأشياء بصدق الإيمان الرضا و التسليم.