ما أعجب أن نشعر بأن الخيط الذي نقوم بغزله تطول أتياله الرقيقة عبر الساحات المعتمة للعالم المتشابك !

يمكنني أن أذكر فقط بأن الماضي كان جميلاً لأن لا أحد يدرك أبداً تعرف على ما هى العاطفة في ذلك الوقت، تضاعف هذا الأمر لاحقاً وبالتالي فنحن لا نمتلك عواطف كاملة عن الحاضر، وإنما للماضي فقط.

إذا لم تقل صدقا عن نفسك فلن تتمكن من قوله عن الآخرين.

العقل العظيم هو عقل لا يحمل نوعا, فإذا ما تم هذا الانصهار النوعي يغدو العقل في ذروة خصوبته ويشحذ كافة طاقاته.

لا شيء يفسد سعادة المرء ويملأه بالغضب مثل الاحساس بأن غيره ينقص من قيمة أمر يراه هو ساميًا إلى أقصى حد.

البعض يلجأ للكهنة والبعض يلجأ للفلاسفة والشعراء لكنني الجأ إلى الأصدقاء.

الحزن هو ذلك الصوت في ليالي الشتاء الباردة.

هل نحن مجبولون على أن نأخذ الموت على جرعات صغيرة يومية وإلا ما كنا سنستطيع الاستمرار بمسألة العيش ؟

كم من البغيض أن يُسجن المرءُ داخلَ غرفةٍ، وكم هو أسوأ، ربما، أن يُحرم من دخول غرفة مغلقة.

كلما زاد عمر المرء زاد حبه للخلاعة.

نحن عشوائيون بالرغم من التحكم الذي نحاول أن نمارسه على حياتنا عن طريق كل الحكايات التي نحكيها.

لا يمكن العثور على السلام عن طريق تفادي الحياة.

إذا أرادت المرأة أن تكتب الأدب فيجيب أن تكون لها غرفة تخصها وحدها، وبعض المال.

يجب أن نسيطر على أنفسنا إذا أردنا الاستمتاع بالحرية.

لا يمكن للمرء التفكير بشكل جيد، تبادل الحب بشكل جيد، والنوم بشكل جيد ما لم يتناول وجبة العشاء بشكل جيد.

أعين الآخرين سجوننا، وأفكارهم زنازيننا.

الأدب مفروش بحطام من اهتموا بآراء الآخرين أكثر مما يجب.

ليس هناك انفعال أقوى في صدور الناس من الرغبة بجعل الآخرين يؤمنون بما يؤمنون هم به.

أُعاني من حالات وحشية مُضطربة لبعض الوقت ، أشعُر فيها بالإشمئزاز المُزمن من كُل شيء وكُل شخص.

البعض يلجأ لرجال الدين، والبعض الآخر للشِّعر، أما أنا فألجأ لأصدقائي.

لا يمكنك العثور على السلام عن طريق تفادي الحياة.

أنا كامرأة ليس لي وطن، فوطني هو العالم.

كل امرئ يضمر ماضيه كأوراق كتاب حفظه عن ظهر قلب، وأصدقاؤه لا يقرأون إلا العنوان.

طوال هذه القرون ، لعبت النساء دور زجاج للرؤية، قادر على أن يعكس صورة الرجل ضعف حجمها الطبيعي.

أنا أصبح أكبر سنًا .. ها أنذا أفقد بعض الأوهام ربما لأكتسب أوهامًا أخرى.

إذا لم تخبر الحقيقة عن نفسك فإنّك لن تستطيع إخبارها عن الأشخاص الآخرين.

يذهب البعض إلى أماكن جميلة ملئية بالأشياء الرائعة للاستمتاع برقتهم، ولكنني أذهب إلى صديقي لأنه مصدر سعادتي ومصدر طاقتي في هذه الحياة.

ليعرف الأحياء قيمة الحياة بشكل اكبر ، لا بد لأحدهم ان يموت.

على مدار التاريخ ، المجهول كان المرأة.

لا تحيا الكلمات في القواميس، بل في العقول.

يجب أن يتوفر للمرأة نقود وغرفة خاصة بها إذا أرادت أن تكتب روايات.

في معظم الأحداث التاريخية كان المجهول امرأة.

إن النساء لكي يكتبن بحاجة إلى دخل ماديّ خاص بهن, و إلى غرفة مستقلّة ينعزلن فيها للكتابة.

تعيش النساء كما تعيش الوطاويط، واليوم يعملن كالحيوانات ويمتن كالدود!