ينبغي ان تؤمن بأن كل فرد تقابله هو معلم للصبر.

يجب ان يكون احساسك ايجابياً مهما كانت الظروف، و مهما كانت التحديات، و مهما كان المؤثر الخارجي .

و يضعك التفاهم في صفوف السعداء .

هناك من يحلم بالنجاح، وهناك من يستيقظ باكرًا لتحقيقه.

هناك أوقات نشعر فيها أنها النهاية ثم نكتشف أنها البداية وهناك أبواب نشعر بأنها مغلقة ثم نكتشف أنها المدخل الحقيقي.

هناك أصدقاء كالغذاء تحتاجهم في كل وقت , وهناك أصدقاء كالدواء تحتاجهم في وقت المرض , وهناك أصدقاء كالداء لا حاجة لهم.

هناك أشياء وأشخاص وحتى أجزاء منا تسير معنا في رحلة حياتنا لغرض محدد ولفترة محددة وليس لمصاحبتنا طوال الرحلة لذلك حان الوقت أن تدعهم وشأنهم.

ننظف الماضي ، و ننظم الحاضر .. ثم نبني المستقبل .

نرى مالا نريد ونريد مالا نرى فنفقد قيمة ما نرى ونضيع في سراب ما لا نرى كن حريصا ألا تفقد قيمة ما ترى.

نحن نرى مالا نريد، ونريد مالا نرى؛ فنضيع في سراب مالا نرى ونفقد قيمة مانرى.

من وثق بنفسه لا يحتاج الى مدح الناس اياه ، و من طلب الثناء فقد دلّ على ارتيابه في قيمة نفسه.

من الممكن أن نفقد ما نخاف أن نفقده.

من المحتمل ألا تستطيع التحكم في الظروف ، و لكنك تستطيع التحكم في أفكارك ، فالتفكير الايجابي يؤدي الى الفعل الايجابي و النتائج الايجابية.

معظم الناس يموتون بسبب ما يأكلهم من أفكار سلبية .. هذه الافكار تسبب أكثر من 90 % من الامراض النفسية و العصبية.

ما كان يبدو مؤلمًا وجدته مريحًا, وما كان يبدو محزنًا وجدته مُفرحًا, وما كان يبدو صعبًا وجدته سهلًا، وما كان يبدو فشلًا وجدته نجاحًا، وما كان يبدو مظلمًا وجدته مُشرقًا وتعلمت؛ فلا تنظر إلى الأمور من ظواهرها.

ما تراه في حياتك الآن ليس إلا انعكاسا لما فعلته في الماضي، وما ستفعله في المستقبل ليس إلا انعكاسا لما تفعله الآن.

ما الماضي إلا حلم ، و ما المستقبل إلا رؤية ، و عيشك الحاضر بحب تام لله سبحانه و تعالى يجعل من الماضي حلماً من السعادة و من المستقبل رؤية من الامل .

ما الحياة إلا أمل يصاحبه ألم ويفاجئه أجل.

ما أجمل الصبر الذي نهايته يسعد القلب.

لولا فقرى لما إغتنيـــت .. لولا فشلى لما نجحت.

لولا تحدياتى لما إتعلمت .. لولا تعاستى لما سعدت لولا ألآمى لما إرتحت .. لولا مرضى لما شفيت لولا فقرى لما إتغنيت .. لولا فشلى لما نجحت.

لولا ألآمى لما إرتحــــت .. لولا مرضى لما شفيت.

لو أن شخصاً استطاع قبلك أن يفعل شيئاً ، فاعلم انك قادر على عمل هذا الشئ نفسه ، لان هذا الشخص ليس افضل منك ... أما اذا كان هذا الشئ لم يفعله احد قبلك ، فستكون أنت الاول .

‏لن تَستطيع أن تُعطي بدون الحُب، ولن تستطيع أن تحِب بدون التسامح.

لانك تستحق السعادة ، يجب ان تؤمن بأن لا قيمة في معاقبة نفسك .

لا يوجد انسان تعيس ، و لكن توجد افكار تسبب الشعور بالتعاسة.

لا تنتظر السعاده لـ تبتسم .. ابتسم لـترى السعادة.

لا تلم نفسك و انما حاسبها ، و تعلم من اخطائك .. و حاول أن تنمي الجوانب الايجابية من شخصيتك ، و تصحح الجوانب السلبية أو تزيلها .

لا تقيم الناس بمظهرهم ، ولكن بأخلاقهم ومدى تقديرهم لك.

لا‌ تقل أن الدنيا تعطيك ظهرها.. فربما أنت الذي تجلس بالعكس.

لا تُقدم الصداقة لمن يطلب الحب لانك لا تستطيع ان تسعف بالخبز من يموت عطشاً!

لا تسيء الظن بشخص صامت ، فربما لو عرفت ما بداخله ، لوجدت أنه يود لك الخير أكثر من المنافقين حولك.

كن صبوراً مع نفسك ، زد خبراتك ومهاراتك ، لا يوجد أعظم من الاستثمار في النفس.

كن سببًا في أن يبتسم شخص كل يوم.

كن راغباً في رؤية نور الطفل البرئ الذي بداخلك.

كلما كنت راضياً عن نفسك ، كلما زاد رضى الناس عنك ، اختصر الموضوع وكن كما أنت.

كل يوم تشرق فيه الشمس ينادي علينا: أنا يوم جديد وعلى عملك شهيد؛ فاغتنمني فإني لا أعود إلى يوم الوعيد.

كل يوم تشرق فيه الشمس ينادى علينا... أنا يوم جديد وعلى عملك شهيد فاغتنمني فإني لا أعود إلى يوم القيامة.استفد بكل لحظة في حياتك وعش كل لحظة كأنها اخر لحظة في حياتك.

كل إنجاز كبير هو قصة روح ملئها التحفيز وهيجتها الحماسة .

كل أزهــــــار الغد متواجدة في بذور اليوم، وكل نتائـــــج الغد متواجدة في أفكار اليوم.

كخطوة أولى للسعادة و التفكير الجاد ، عليك أن تتخلص من احساسك بأنك الضحية.

عندما نلوم الآخرين نصبح ضحاياهم ، ونبرر تصرفاتنا اتجاههم ، ونعطيهم جزء من لحظات حياتنا التي من الممكن أن تكون الأخيرة.

عندما لا تعرف ماذا تفعل يبدأ عملك الحقيقي وعندما لا تعرف أي طريق تسلك تبدأ رحلتك الحقيقية.

عندما ترتفع سيعرف أصدقائك من انت ولكن عندما تسقط ستعرف انت من أصدقائك.

عندما تحدد هدفك ، حاول ان تراه بكل تفاصيله ، و تصوره و كأنه قد تحقق و بأنك جزء منه .

عندما تبنى الاحاسيس على منطق معين يكون القرار افضل ، لكن لو أتت الاحاسيس في المقدمة فهنا تكون الخطورة.

عليك أن تعتقد في قدراتك وقراراتك.

على الانسان أن يتقبل نفسه كما يراها هو ، و أن يحب نفسه على حالتها.

عِش كل لحظة وكأنها آخر لحظة في حياتك ، عش بحبك لله سبحانه وتعالى ، عش بالتطبع بأخلاق الرسول عليه الصلاة والسلام والرسل والأولياء الصالحين ، عش بالكفاح ، عش بالصبر ، عش بالحب وقدر قيمة الحياة.