يستطيع قضاة هذه الدولة أن يدينونا من أجل ما فعلناه، ولكن التاريخ الذي يجسد حقيقة أسمى سيمزق ذات يوم هذا الحكم، ويحلنا جميعاً من خطيئة لم نرتكبها.

يا لحسن حظ الحكومات التي تحكم شعبًا لا يفكر.

وحده الذي يملك الشباب يربح المستقبل.

و لكسب النصر النهائي يجب على الحزب أن يوجد قيادة عليا حكيمة بعيدة النظر , و رجالاً تسيرهم العاطفة و يخضعون لهذه القيادة خضوعاً أعمى . فالسرية التي تضم مئتي رجل كلهم أذكياء وأكفّاء هي أصعب قيادة من سرية تضم مئة و تسعين رجلاً عادياً و عشرة رجال أذكياء يمسكون زمام القيادة.

هناك من يحسن اختيار الهدف، ولكن الطريق الذي يسلكه لبلوغ هدفه السامي لم يكن الطريق السوي، لقد كان شأنه شأن رجل صمم علي بلوغ قمة الجبل، واندفع نحو الهدف بعزم صادق دون أن يدقق في اختيار الطريق، ولكن تسرعه سبب بالنتيجة إخفاق محاولته.

من يقول بأنني لست أخضع لحماية خاصة من الله ؟

من يضيء مشاعل الحرب في أوروبا لا يرغب بشيء سوى الفوضى.

من يحسب نفسه قادراً علي تحقيق الإصلاح الديني عن طريق حزب أو منظمة سياسية فهو مهووس أو جاهل لا يعرف شيئاً عن تطور الديانات والعقائد.

من الجنون حقاً القعود عن إذكاء الحماسة في الصدور بمختلف الوسائل والأساليب، أما العمل علي إطفاء جذوة الحماسة في الصدور فإهمال يقرب من الخيانة.

متى أعترفت الدعاوة للعدو بحق أو شبه حق تكون قد حملت السودا على الارتياب في قضية بلاده و سلامة موقفها، فيساوره القلق و يصبح عاجزاً عن تبيّن النقطة التي ينتهي عندها ذنب العدو و النقطة التي يبدأ عندها ذنب بلاده، و يزيده شكاً و تردداً دعاوة العدة المنظمة التي ترمي الخصم بكل فرية و تحمله جميع التبعات.

ليعلم فرسان القلم في أيامنا أن ما من ثورة كبري يمكن أن تقوم تحت شعار ريشة الإوز، فقد كانت دائما وستبقي قوة الكلمة تتحرك بها الشفاه، إن الجماهير تخضع دائما لقوة الكلمة.

ليست الحقيقة هي ما يهم ولكن النصر.

ليسَ العُمّال بمسؤولين عمّا تُعانيه البلاد من مشاكل، فالمسؤولون هم أولئك الذين لم يُحمّلوا أنفسهم عناء الاهتمام بحالة الشعب والعمل على إنصافه ووضع حَدّ لتضليل المُضللين وفساد الفاسدين.

لن أرحم الضعفاء حتى يصبحون أقوياء وإن أصبحوا أقوياء فلا تجوز عليهم الرحمة.

لقد كان في وسعي أن أقضي على كل يهود العالم ولكني تركت بعضا منهم لتعرفوا لماذا كنت أبيدهم.

لقد اكتشفت مع الأيام أنه ما من فعلٍ مغايرٍ للأخلاق, وما من جريمة بحق المجتمع إلا ولليهود يداً فيها.

لا يجوز بحال من الأحوال أن نحمّل الدين أو المذهب أو الطائفية تبعة أعمال قام بها نفر لم يتورع عن استخدام هذه المؤسسات في أغراضه السياسية.

لا مستحيل في هذه الحياة.

لا كرامة في الحب ، و لا في الحرب .

لا تقارن نفسك مع أي شخص في العالم إن فعلت ذلك فإنك تهين نفسك.

لا أعرف لماذا المرء يقل قسوة وعدلاً عن الطبيعة.

كيف يمكن للمرء أن يحتسي الخمر كدواء وهو لم يحتسيه طيلة عمره.

كل الدعاية يجب أن تكون شعبية ولها استيعاب لتفهم مِن من أولئك الذين ذكائهم قليل.

كان بإمكاني أن أقتل جميع يهود العالم ولكن تركتَ بعضاً منهم لكي يعرف العالم لماذا اقتلهم.

قوة الدولة الشمولية تكمن بأنها تجبر أولئك الذين يخشونها في أن يتشبهون بها.

قريباً سوف يمر الجمل من عين الإبرة أكثر من أن يكون رجل عظيم اكتشف من اجراء الانتخابات.

قد يجد الجبان ستة وثلاثين حلاً لمشكلته ولكن لا يعجبه سوى واحد منها وهو الفرار.

قد إكتشفت مع الأيام أن ما من فعل مغاير للأخلاق , وما من جريمة بحق المجتمع إلا و لليهود فيها يد.

في بضعة أيام يمكن الصحف أن تجعل من حادث تافه بحد ذاته قضية خطيرة تهز الدولة، ويمكنها كذلك أن تسدل ستار النسيان علي القضايا الحيوية فلا يلبث الجمهور لأن ينساها.

في الحياة اليومية الرتيبة يبدو لنا بعض الناس أشخاصاً عاديين لا تكاد بيئتهم تشعر بوجودهم، ولكن ما إن تضعهم الأقدار في ظروف صعبة حتي تبرز مواهبهم فتصدر عنهم أعمال مدهشة تحيّر الذين كانوا يستخفون بهم.

فن القيادة يتمثل في تكريس اهتمام الناس ضد عدو واحد ومراعاة أن شيئاً لن يشتت هذا الاهتمام.

فلأكتريه الجاهلة هي التي تتحكم بالبلاد وذلك بفضل مايدعي بنظام الاقتراع العام ,وهذه الأكتريه ارسلت الي البرلمان رجالا مغمورين جعلت منهم الدعايات الصحفيه نجوما لامعه . وقد راينا هؤلاء الممثلين للامه يحشون جيوبهم بالمال بينما كان شبابنا يضحي بارواحه في ساحات القتال.

عندما تقود الحكومة الشعب إلي الخراب بشتي الوسائل والإمكانات يصبح عصيان كل فرد من أفراد الشعب حقاً من حقوقه، بل واجباً وطنياً.

علي الدولة أن تقدم إلي كل مواطن قدراً من المعلومات يفيده ويؤهله لخدمة المجتمع.

عذاب أمة يمكن تفاديه فقط من قبل عاصفة من العاطفة المتدفقة فقط أولئك العاطفيون يمكنهم أن يثيروا العاطفة في الأخرين.

شعباً يؤثر العبودية علي رؤية بلاده مجزأة، هو شعب لا يستحق الحرية.

سحر مكة وروما يعطي الإسلام والكاثوليك قوة.

زمن السعادة الفردية قد ولى.

حقا أن بعض الناس يقراون التاريخ و لا يعرفون منه شيئا !

حقاً إن اليهود هم أسياد الكلام وأسياد الكذب.

جميع الحركات العظيمة هي حركات شعبية. هم الثورات البركانية من المشاعر الإنسانية والعواطف، ثارت في نشاط الآلهة التي لا ترحم أو عن طريق شعلة تلقي كلمة في وسط الشعب.

تحطيم معنويات العدو من الداخل عن طريق المفاجأة والإرهاب والتخريب والإغتيال هذه هي حرب المستقبل.

بواسطة الإستخدام الماهر والمتواصل للدعاية، يمكن للمرء أن يري الناس الجنة جحيمًا أو حياة بائسة للغاية كجنة.

أي تحالف هدفه ليس شن الحرب لا معنى له وغير مجدي.

أولئك الذين يريدون أن يعيشوا دعهم يقاتلون وأولئك الذين لا يريدون القتال في عالم الصراع الأزلي لا يستحقون العيش.

أول شيء أساسي لتحقيق النجاح على الدوام هو عمل مستمر ومنتظم من العنف.

إنني أقف اليوم هنا بمتابة ثائر هو بمثابة ثورة ضد الثورة.

أنا أذهب في طريق العناية الإلهية وثقتي كمن يمشي اثناء النوم.

إن نزاعاً يقوم بين شعب مضطهد وحكام طغاة يجب أن تفصل فيه القوة وحدها.